… والكلّ تحدَّيْتْ

لمّا من سنتين عَ هالحياة الجديدة طلّيتْ كنتِ حدّي وأكتر ما تخيّلتْ وحتّى كون معك بهاللحظة شو تمنّيتْ شوفك عم تخطبي ويا رَيْتْ أغمرك وبوسك وقلِّك حبَّيْتْ إنّي شاهدة على عمار هالبَيتْ وإتذكّر أنا وإنتِ وشو تسّلَيْتْ بهاك الإيّام اللي فيها برفقتك تهنَّيْتْ والدعوة عَ قلبِك بكلّ فرح لبَّيْتْ ألف مبروك والله بيعرف قدّيْش عالسكَّيْتْ…